اليوم الدولي للغابات، 21 مارس 2016
اعتمدت الجمعية العامة للأمم المتحدة في قرارها المؤرخ في 21 ديسمبر 2012 أن يوم 21 مارس هو يوم دولي للغابات اعتبارا من عام 2013، من اجل رفع مستويات الوعي بأهمية جميع أنواع الغابات و أهمية الأشجار بصفة عامة. و يلعب اليوم الدولي للغابات دورا هاما في القضاء على الفقر و التنمية البيئية المستدامة و الأمن الغذائي.
  • نبرز في الاحتفال بهذا اليوم أهمية الدعوة إلى التشجير من خلال توزيع الشتلات على المدارس و إقامة حملات للتشجير و التوعية في مختلف مدارس الولاية لتحقيق الاستغلال الأمثل للشجرة و الاستفادة منها.
  • يهدف هذا اليوم كذلك إلى التعريف بدور الشجرة في الحفاظ على البيئة من الناحية الحيوية و الجمالية باعتبارها الغطاء النباتي للإنسان و جميع الحيوانات الأخرى.
وفي هذه السنة، نسعى إلى إذكاء الوعي بالدور الرئيسي الذي تضطلع به الغابات في توافر المياه العذبة الضرورية للحياة تحت شعار "الغابات و المياه".

تحتفل مديرية البيئة سنويا باليوم الدولي للغابات، حيث يقام الاحتفال في 21 مارس من كل عام، لإبراز دور الغابات والأشجار في مساعدتنا على البقاء، وحمايتنا و كذا إبراز أهمية الشجرة في الحياة و قيمتها بالنسبة للإنسان و الطير و الحيوان، للحث على زراعتها و الاهتمام بها، و التوعية بالطرق و الوسائل التي تحقق الاستغلال الأمثل لها.
  • تقوم مصالح مديرية البيئة لولاية جيجل بتقديم دروس تحسيسية نظرية و تطبيقية لفائدة النوادي الخضراء المنصبة بالمؤسسات التربوية حول تقنيات البستنة و أهمية الشجرة في حياتنا.
  • تنظيم حملات للتشجير بالتنسيق مع مديرية التربية، محافظة الغابات و الحظيرة الوطنية لتازة، لجان الأحياء و الجمعيات الناشطة في مجال البيئة تهدف إلى غرس الوعي البيئي لدى الأجيال الصاعدة بصفة خاصة و المجتمع بصفة عامة بالإضافة إلى تزيين المحيط.
فوائد الشجرة:
  • تلطيف الجو عن طريق عملية النتح و تحسين المناخ فوجود النبات و الأشجار يؤدي إلى خفض درجات الحرارة في فصل الصيف.
  • توفر الظل حيث تخفف من أشعة الشمس من خلال أوراق الشجر.
  • امتصاص الأصوات و تخفيف حدة الضوضاء في الأماكن المزدحمة.
  • قلل من التلوث حيث تعمل على زيادة نسبة الأكسجين في الجو و امتصاص غاز ثاني أكسيد الكربون الذي يعتبر من أهم مسببات التلوث.
  • إيقاف زحف الرمال و الحد من ظاهرة التصحر.
  • حماية التربة من الانجراف بفعل عوامل التعرية كالرياح و المياه القوية.
كيف نحافظ على الشجرة و الغطاء النباتي:
  • احترام عيد الشجرة و الاحتفال به.
  • عدم البناء على حساب الأراضي الزراعية.
  • إقامة حملات تحسيسية للتشجير.
  • عدم إهمال التربة الزراعية و الاستفادة منها قدر الإمكان.
  • عدم قطع الأشجار أو حرقها.
اليوم الدولي للغابات، 21 مارس 2016
إحتفلت مديرية البيئة باليوم الدولي للغابات ببرمجة عدة نشاطات تعليمية و تربوية موجهة للأطفال، بهدف تحسيسهم حول أهمية المحافظة على البيئة، حيث:
من 07 إلى 14 مارس 2016 :
تم تنظيم حملة تحسيسية لفائدة تلاميد النوادي الخضراء المنصبة بالمؤسسات التربوية (06 مؤسسات) حول الشجرة و تقنيات البستنة، بهدف غرس الثقافة البيئية عند الأطفال و تحسيسيهم بأهمية المحافظة على الغطاء النباتي، حيث تم تقديم دروس تطبيقية و الرد على مختلف التساؤلات المتعلقة بالبستنة و كيفية غرس الأشجار... طالع أكثر
من 13 جانفي إلى 15 مارس 2016 :
تم تنظيم حملة للتشجير على مستوى المؤسسات التعليمية عبر تراب الولاية تحت شعار "لنجعل مدرستنا خضراء" ، حيث تم خلال هده الحملة غرس أكثر من 600 شجيرة... طالع أكثر
توزيع الوسائل البيداغوجية:
حيث تم توزيع عدة وسائل و وسائط تعليمية تحمل معلومات حول الشجرة و أهميتها في الحياة.
هاته النشاطات تهدف إلى غرس الثقافة البيئية و ترسيخها في أدهان الأجيال الصاعدة.
حرر بتاريخ: 2016/03/22 | عدد التصفحات: 3347