حملة للتشجير بالمؤسسات التربوية بولاية جيجل تحت شعار< لنجعل مدرستنا خضراء >
من أجل إعادة تفعيل و تنشيط النوادي الخضراء المنصبة بالمؤسسات التربوية لمختلف الأطوار التعليمية، أطلقت مديرية البيئة لولاية جيجل حملة للتشجير بالمؤسسات التربوية بمختلف بلديات الولاية خلال الثلاثي الأول من سنة 2016 و ذلك بالتنسيق مع مديرية التربية، محافظة الغابات و الحظيرة الوطنية لتازة، تحت شعار "لنجعل مدرستنا خضراء"، مع تقديم دروس تحسيسية تربوية حول تقنيات البستنة و كذا توزيع مطويات و معلقات على التلاميذ.
- عدد المؤسسات التربوية التي ستستفيد من هذه الحملة هو: 30 مؤسسة/ولاية.
يوم 13 جانفي 2016، تم الإنطلاق في حملة التشجير بالمؤسسات التربوية التي أطلقتها مديرية البيئة لولاية جيجل بالتنسيق مع محافظة الغابات، مديرية التربية و الحظيرة الوطنية لتازة، تحت شعار لنجعل مدرستنا خضراء

يوم 13 جانفي 2016:
إنطلاق الحملة ببلدية جيجل بكل من المدرسة الإبتدائية بن زيادة الطاهر مزغيطان ، و متوسطة مزغيطان الجديدة
و ذلك بحضور عناصر من الحظيرة الوطنية لتازة و إذاعة جيجل، حيث تم غرس أشجار بالمؤسستين من طرف الناديين الأخضرين المنصبين بهاتين المؤسستين تحت إشراف المؤطرين.
و قد تم دروس في الهواء الطلق حول تقنيات البستنة و نصائح و إرشادات حول السلوكات الإيجابية البسيطة لحماية البيئة، بالإضافة تم توزيع عدة وسائل بيداغوجية من مطويات و معلقات و كتيبات حاملة لشعارات متعلقة بالبيئة و الشجرة.
حرر بتاريخ: 2016/01/05 | عدد التصفحات: 5872